عروسه حامل ليلة زواجها ولكن العريس فعل شىء لن يخطر على بال احد لن تصدق !


يحكى أنّ هناك فتاة شابة كانت جميلة ولقد أحبت شاباً ولكن للأسف قد زين لهما الشيطان الزنا فوقعوا في الحرام ولقد كانت النتيجة أنّ هذه الفتاة كانت حامل ولقد كانت هذه الفتاة نادمة جداً على مافعلت ولقد كان هناك شاب متقدم لخطبتها ولقد كان الأهل موافقون عليه حيث أنّه كان على درجة من العلم والخلق ولقد تم الزواج ولكن المفاجأة أنّ الفتاة عند دخولها إلى شقتها قد قامت بالدخول إلى غرفة النوم وقد قامت بغلق الباب عليها فظنّ الشاب أنّ هذه الفتاة تستحي منه وأخذ الشاب يقرع الباب حتى أنّ الفتاة قد خشيت من أن يسمع الجيران فقامت على فتح الباب ولقد حاول الشاب أن يقول البعض من الكلمات الجيّدة من أجل أن يهدأ من روعها غير أنّها قد انهمرت بالبكاء فظن أنّ هذا لفراق أهلها وعندما حاول الرجل أن يقوم بضمها إلى صدره قد اعترفت له بأنّها
حامل وأنّها نادمة على مافعلت فغضب الشاب وقال لها لما لم تخبريني من قبل؟ لو أنّك أخبرتيني لكنت قد حافظت على نفسي وكنت حافظت عليكي أيضاً لكن إن قمت بأخذك غلى منزلك الآن فأنا أفضحك ولقد رأى الفتى أن يقوم بستر الفتاة وبقى عليها حتى قرب ولادتها ولقد اتفق معها على الطلاق في هذا المواعد حتى لايفتضح أمرها ولكن لما جاء وقت الطلاق كانت المفاجأة ألا وهي أنّ الشاب قد بقى عليها زوجة له حيث أنّها قد تابت إلى ربّها وأخلصت لزوجها فكانت تعينه على أداء الصلاة ولقد لاحظ الفتى حب الفتاة له نظراً لكرمه.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة