قرر التبرع باعضاءه بعد وفاته وعندما توفي اكتشفوا صدمه غير متوقعه شاهد ماذا وجدوا وما السر فى تبرع اعضائه بعد وفاته ؟!



طلب شخص الماني الجنسية بالتبرع بأعضائه بعد أن يتوفي لكي يستفاد بها غيرة ، وكان هذا الشخص على خلق ويعرف عنه حب الخير ، وعند وفاته بدء الفريق الطبى بعمل عمليه أسئصال لاعضائه ولكن ما شهده الفريق الطبي كان أمر صادم ومروع للغايه ، حيث وجدوا أن مخ الرجل مازال يعمل ولم يتوقف بعد أي انه كان لايزال على قيد الحياة ، الامر الذي جعلهم يتوقفون فوراً عن عمليه الاستئصال وحاولوا أنقاذة ولكن كان الاوان قد فات حيث ان الجراحين أكتشفوا ان المخ لازال يعمل مؤخرا بعد ان قاموا باستئصال بعض الاعضاء الهامة من جسد الرجل ، فلم يستطيعوا اعادة الرجل الى حالته الاولى ولم يتمكنوا من أنقاذة وبعدها توفي الرجل فوراً . وقام الاطباء بابلاغ هيئة الصحة الالمانية عن هذه الحادثة ، وقامت هيئه الصحة الالمانية بدورها بفتح التحقيقات وتم تحويل المتسببين في هذا الحادثة الى التحقيق ، بتهمة الاهمال الطبي المشين و الجسيم ، فكيف تتم عمليه أستئصال للاعضاء والرجل كان لايزال على قيد الحياة وكان من الممكن أنقاذة ، فبالرغم من التقدم الطبي الذي شهده العالم كله الا انه لايزال هناك اخطاء فادحة تتم من قبل الجراحين والاطباء في جميع انحاء العالم وللاسف يقع الالف الضحايا كل يوم نتيجة لهذه الاخطاء ، لذا يجب ان يتوخى الاطباء الحذر لكي ينقذون حياة المرضى ولا يكونوا سبب في أيذاء أي مريض، لان حياة المرضى وسلامتهم أمانه في ايدي كل طبيب

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة