اغرب عريس يطلق عروسته وهى في الكوافير والسبب صادم

يوجد الكثير من المشاكل في الفترة التي تسبق موعد العرس وهي تؤثر في نفسية كل عروسة وعريس وقد تظل معهم بعد أن يتزوج ولا يسهو عنها أبدًا ولكن في هذا الموضوع هناك أمر غريب وهو أن يطلق زوجته ولم يصل بها إلى قاعة فراحهم، وقد أطلق عليه كلمة الطلاق، وهناك من يفعل كثيرًا وبعد ذلك يقوم بتأنيب نفسه بعد ارتكاب ما قاله أو ما فعله في لحظة غضب ونرفزة ووسوسة من الشيطان. وفي هذه اللحظات قد نرتكب كثير من الأخطاء التي عندما يمر عليها الوقت نعلم أنه لم يكن من المفترض فعلها بهذا الشكل ونأخذ قرارات نقوم بالندم عليها، ولا نلقي الوم على الرجال فقط فهناك الكثير من النساء الذين يقومون بارتكاب الأخطاء التي تؤدي إلى نتائج غير إيجابية، فهذه القصة من أغرب القصص التي قد نقرأ عنها. يحكى أن كان هناك شاب وفتاه يحبون بعض كثيرًا وهم قرروا أ يكملوا تلك العلاقة بالزواج الرسمي وفي يوم العمر الذي يتمانه كل شاب وفتاه ومن المعروف ان كل عروسة تذهب إلى مكان التجميل يوم فرحها، وكانوا هم الأثنين يخافون على بعض وهو يقوم بالخوف عليها كثير وقد اتفقوا أنهم يعلمون عند بعض كل شيء وذهبت العروس إلى محل التجميل وذهب العريس لاصطحابها إلى القاعة وعندما وجد الذي يقوم بتمشيط شعرها رجل أطلق يمن الطلاق عليها.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة